غذاء الحامل

تلعب التغذية السليمة دوراً أساسياً لنمو قلب وعظام الجنين، ومن الضروري معرفة أن قلب الجنين يبدأ تكوينه خلال الثلث الأول من الحمل، لذا فإن الأم الحامل بحاجة إلى العديد من الأطعمة الغذائية الأساسية لتكوين الأنسجة المحيطة بقلب الطفل، كما يجب عليها تجنب تناول الأطعمة التي قد تشكل خطراً على عملية تطوير قلب الجنين، واتباع الأمر نفسه بالنسبة لعظام الجنين، حيث إن سوء التغذية خلال فترة الحمل يعتبر عاملاً أساسياً في إضعاف نمو عظام الجنين.

أهمّ المواد الغذائية لصحة الحامل

يجب على الأم اتباع النظام الغذائي المتوازن، حيث يجب أن يكون غنياً بالخضروات الورقية والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون، والاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالمواد المغذية والمعادن؛ مثل النحاس والكالسيوم والفسفور، فهذه العناصر تعتبر من أهم العناصر الضرورية لتطوير قلب الطفل، ويمكن الحصول عليها من الأطعمة التالية: منتجات الألبان: حيث تعتبر من أكثر الأطعمة الغنية بعنصر الكالسيوم، وينصح بالحصول على القدر الكافي من الكالسيوم بمقدار لا يقل عن كيلوغرام يومياً، وفي حال كان الغذاء لا يحتوي على هذا المقدار من الكالسيوم فيُفضّل تناول المكملات الغذائية. اللبن: ينصح بتناول اللبن كونه منتجاً غنياً بعنصر الفسفور، ولا بدّ من تناول ما لا يقل عن سبعة مئة ملغرام يومياً. المشروم والكاجو وكبدة لحوم البقر: فهذه الأطعمة جميعها تحتوي على النحاس، ويفضل تناول بما لا يقل عن واحد ملغرام من النحاس يومياً. منتجات اللحوم والشوفان: تحتوي هذه الأطعمة على عنصر الثيامين، وينصح بتناوله بمقدار لا يقل عن واحد مليغرام يومياً. التونة وسمك السلمون وصفار البيض: من الضروري تناول هذه الأطعمة للحصول على القدر الكافي من فيتامين د، حيث يعتبر من الفيتامينات المهمة واللازمة لامتصاص الكالسيوم في جسم الحامل. البقوليات بأنواعها: كالحمص والفول والعدس وغيرها من البقوليات الأخرى، حيث تحتوي هذه الأطعمة على نسبة مرتفعة من الألياف والبروتين، كما وتعتبر مصدراً مهماً للحديد والكالسيوم وحمض الفوليك والزنك. الفواكه والخضروات الطازجة: من الضروري الإكثار من تناولها خلال فترة الحمل، وذلك للحصول على الفيتامينات المتنوعة والمعادن والمواد المضادة للأكسدة اللازمة للأم وللجنين، حيث إن الطفل يمكنه تذوق كل ما تأكله الأم عن طريق السائل المحيط به، مما يساهم ذلك في تسهيل تقبل الطفل للنكهات المختلفة بعد الولادة. المكسرات: يمكن أن تكون المكسرات بديلاً عن السمك من ناحية احتوائها على أحماض الأوميجا3، ويمكن إضافتها على الأطعمة أو تناولها كوجبة خفيفة ومنفصلة بين الوجبات الأساسية.


مجلة لينك الآلكترونية

موقع لينك الالكتروني .. نهتم بعرض المواضيع الاكثر ثقافة ومعرفة لكي يستفاد الاخرون من اعمالنا فى مجال الصحة والغذاء والطفل والمرأة والحياة النفسية والاجتماعية التي نعيشها بشكل دائم ونقدم بعض الحلول لما يتعرض له بعض الزوار من جميع النواحي الدنيوية ....

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Please publish modules in offcanvas position.